المترجم والمتواردات How to use the right collocation

ما هي المتواردات لغة ؟
المتواردات لغةً: من ورد یرد وروداً وتواردوا إلى المكان جاؤوا إلى المكان نفسھ في الوقت نفسھ. قال الجوھري: وَرَدَ فلان وُرُوداً حَضَرَ، وأَورده غیره واستورده أَي أَحْضَره. ابن سیده: تَوَرَّدَه واسْتَوْرَدَه كوَرَّده (لسان العرب). ویقال تواردت الأخبار أي وصل أكثر من خبر واحد عن موضوع معین.


ماھي المتواردات اصطلاحاً؟
المتواردات اصطلاحاً : تستخدم عند أھل اللغویات والقوامیس والمھتمین بالترجمة للإشارة إلى كلمة یقترن استخدامھا في اللغة بكلمة أوكلمات أخرى" فیطلق علیھا (متواردات) وقد یطلق علیھا البعض أسماء أخرى مثل المتصاحبات أوالمتلازمات اللفظیة أوالمقترنات أوالمترافقات .

ومراعاة لاتساق ھذا النص، رأیت أن أشیر في ھذا المقال إلى ھذا المفھوم اللغوي بكلمة التوارد وأن أشیر إلى المفردات التي ینطبق علیھا التعریف السابق بالمتواردات وأن استخدم الفعل یتوارد على وزن یتفاعل عند الحدیث عن مفردتین ینطبق علیھما تعریف التوارد.

كما ھومبین أدناه (collocating word) وكلمة متواردة (focal word) والتوارد یكون عادة بین كلمة أساسیة

- اسم وفعل ویناسبھ مثل: (أدى الزكاة) و (أقام الصلاة) و(عبر النھر) و (خاض المعركة
و (أعلا الرایة) و (أنزل بھ ھزیمة) و (أحاط بھ سوء عملھ) و (أورده النار).
- اسم واسم مثل (مواراة الجثمان) و (إراقة الدماء) و (حقن الدماء) و (تاریخ الاستحقاق)
و (أداء الدین)و ( الوفاء بالعھد).
- فعل وفعل آخر مثل (جعل یقول) و (طفق یخصف) و (أقبل ینادي).
- صفة واسم مثل (ثاقب الرأي) و (سقیم الرأي) و (عابس الوجھ) و (لّین العریكة ) و (طویل الباع).
- وحرف مثل (تخرج في جامعة...) (یلج في) ، ( یتنزه عن) و ( یتنزه في).
بالإضافة إلى ذلك ھنالك علاقة وطیدة بین بعض الصفات وصیغ المبالغة أو التضعیف (intensifiers)


ولكن في بعض الأوقات یستحسن استعمال صیغ مبالغة معینة على (very) أكثرھا شیوعاً في الإنجلیزیة
النحوالتالي :
Vittally Important
Acutely Aware
Heartily Sick
Deadly Serious
Supremely Confident
Highly Successful
Immensely Popular

من المتواردات في الإنجلیزیة



Adjective+Noun e.g.: Evaluation:(comprehensive evaluation, thorough evaluation, objective evaluation, critical evaluation)
Verb+ Noun eg evaluation, carry out an evaluation, make an evaluation-, conduct a
study, express appreciation
Noun+Noun: evaluation procedure, evaluation process, study evaluation, Preposition:
in an evaluation


ویمكن تقسي حالات التوارد المختلفة إلى ثلاث درجات على النحوالتالي:

- توارد بسیط وأقصد بھ الحالة التي تكون فیھا العلاقة من المفردتین المتواردتین علاقة عادیة لیست ذات درجة قویة من الخصوصیة ولا تجعل المستخدم للكلمة الأساسیة یحرص كثیراً على الالتزام بمتواردتھا لتكرر استعمالھا في اللغة مع وجود بدائل أخرى ومثال ذلك كلمة ( قام) التي تستعمل مع كلمات أخرى كثیرة مثل قام بدور أوقام بخدمة أوقام بمھمة.
- توارد وسیط وأقصد بھ الحالة التي تكون فیھا العلاقة بین المفردتین المتواردتین على درجة متقدمة من الخصوصیة بحیث یفضل أھل اللغة استعمال مفردة مع متواردة بعینھا أوسماعھما مثل أدى مھمة أونھض بدور أوأسدى خدمة.
- توارد وطید وأقصد بھ الحالة التي تكون فیھا علاقة التوارد من القوة والتمیز بحیث لا یسمع السامع الكلمة المتواردة إلا وتوقع الكلمة الأساسیة فإن سمع أحداً یقول إقامة توقع سماع كلمة الصلاة بعدھا مباشرة وإذا سمعھ یقول إیتاء توقع سماع كلة الزكاة
وإذا سمع یقول إماطة توقع سماع كلمة الأذى.


أھمیة المتواردات للمترجم
یحتاج المترجم للإلمام بقدر وافي من المتواردات فھما واستخداماً. أما الفھم فللسبب التالي:
لا یمكن فھم معنى كلمة في بعض الحالات إلا بعد معرفة الكلمة المصاحبة لھا ولنتأمل الأمثلة التالیة:


( Dress the chicken), (dress the child), (dress the wound), (dress the salad), (dress the garden)
یتغیر تبعاً للكلمة التي ترد معھا (Dress) فمعنى كلمة

واختلاف المعنى الذي ینشأ عن اختلاف التوارد لا ینحصر في كلمتین بل یمتد لیشمل الاختلاف بین كلمة وحرف
والكلمة نفسھا وحرف آخر مثل - ( یتنزه عن ) ٢- یتنزه في . حیث نجد فرقاً شاسعاً وبوناً كبیراً بین المعنى المراد
من كلمة یتنزه في المثال( ١) ومن الكلمة نفسھا في المثال ( ٢). ولم نمیز بینھما إلا باختلاف الحرف المتوارد مع
كل منھما.
أما على مستوى الاستخدام فنذكر أن الإلمام بعدد وافر من المتواردات یتیح للمترجم) الفوري خاصة:
- تجنب ارتكاب أخطاء الترجمة الحرفية مثل ترجمة to suspend a meeting إلى (تعليق الجلسة) بل إلى (رفع الجلسة) حيث إن تعليق الجلسة) تعبیر لھ معنى آخر یفھم منھ أن الجلسة أجلت إلى وقت آخر قد یطول أویقصر وھذا

نجد أن ترجمتھ (The meeting ended) التأجیل مرھون بشيء آخر. وكذلك تعبیر
إلى العربیة تكون أفضل باستخدام كلمة أخرى مع كلمة (الاجتماع) غیر كلمة (انتھى
فنقول (انفض الاجتماع) ولیس(انتھى الاجتماع

استخدام التعبیرات الفصیحة عوضاً عن التركیبات الركیكة وللنظر للأمثلة التالیة-
(Take Your Time), (Ask someone for more time)
في التعبیر الأول نلاحظ أن المترجم الفوري قد یمیل (Seek Someone's Advice)
تحت ضغط الترجمة الفوریة لاستخدام ترجمة حرفیة وھي (خذ وقتك) بینما التعبیر
السلیم لا یتألف من متواردتین كما ھوالحال في الإنجلیزیة بل ھو(تمھل). وفي التعبیر
الثاني نلاحظ أن المفردات الإنجلیزیة الزائدة لم تترجم بكلمات زائدة بل حلت محلھا
حروف عربیة تستعمل لزیادة المعني فیقال في العربیة (استمھلھ)وكلك التعبیر التالي
)استنصحھ) والأخیرة قد تكون أفضل من(طلب منھ النصح) خاصة وأن المترجم
الفوري یحتاج إلى أقصر الطرق لأداء الترجمة حیث یحتاج إلى صرف انتباھھ إلى
سماع الجملة التالیة لترجمتھا

تجنب الاختیار الخاطئ للمفردات من بین عدد من المترادفات ولنتأمل المثال التالي-
Meals will be served outside in the terrace, weather allowing
إن فھم ھذه العبارة لا یستعصي على سامعھا ولكن من كانت الإنجلیزیة لغتھ الأم أومن
اعتادت أذناه على سماع الإنجلیزیة السلیمة وجدھا عبارة ناشزة حیث أن التعبیر
weather allowing ولیس weather permitting السلیم ھو
كذلك تفید قوامیس المتواردات في التعامل مع الكلمات التي لھا أكثر من معنى مثل
:كما ھو واضح في الأمثلة التالیة (story ) كلمة
Tell a funny story, the witness stuck to his story, the
government made a story after the story broke
تشیر إلى ثلاثة مجالات مختلفة تماماً وھي (story) من ھذه الأمثلة یتبین لنا أن كلمة
النكات والشھادة في المحكمة والأخبار، وإن كانت تشترك في المعنى الأساسي. ومن
الواضح أن متوارداتھا قد تكون مشتركة في استخدام معین ولكنھا غیر معتادة أوحتى
متعذرة في استخدامات أخرى وذلك بالرغم من أن بعض المتواردات الأخرى ذات
.الصلة بھذه الكلمة یمكن أن تناسب ھذه المعاني جمیعھا
(To and fro), (now and then), بعض اللغات تتضمن متواردات خاصة مثل -
وھذه التراكیب تترجم إلى لغات أخرى (neat and tidy), (hale and hearty)

بكلمات مختلفة تماماً بینما ھنالك تراكیب لغویة في الإنجلیزیة مثلاً یراعى فیھا ترتیب
بینما في لغات (day and night) , (black and white) معین للمتواردات مثل
أخرى ( منھا العربیة) یقال ( لیل نھار) و (أبیض وأسود) (لاحظ اختلاف الترتیب
كذلك نلاحظ أن بعض المتواردات في لغة الأصل تختلف عن مقابلاتھا في لغة النقل
(To suffer a لیس من حیث المفردات ولكن من حیث التركیب فمثلا نجد تعبیر
لا یترجم إلى العربیة بـ ( یعاني من رجل مكسورة) بل بـ ( مصاب broken leg)
إلى اسم (broken) بكسر في الرجل) أى أن ھنالك حاجة لتغییر الصفة في الإنجلیزیة
(Mad cow disease) كسر. وكذلك تعبیر( مرض جنون البقر) فھوفي الإنجلیزیة
(Disease of madness of cows) ولیس
مراجعة قوامیس المتواردات تفید المترجم كذلك في التأكد من عدم الوقوع في خطأ -
مرده أن لیس كل المفردات تقبل التوارد مع مفردات إیجابیة وسلبیة فبعضھا یقبل
التوارد مع مفردة سلبیة ولكن لا یقبل التوارد مع مفردة إیجابیة مثل كلمة
(Unwarranted) حیث تتوارد ھذه الكلمة مع مفردة سلبیة وھي (assumption)
لكن المقابل الإیجابي لا یقبل التوارد معھا. (Unwarranted assumption) فیقال
وبالرغم من ذلك نلاحظ أن الكلمة نفسھا تقبل التوارد مع مفردات أخرى في حالتي
السلب والإیجاب فیقال مثلاً
(Unlikely assumption) و(likely assumption)
وفي .tenable assumption and untenable assumption ویقال كذلك
العربیة مثلا نقول أن بلداً حقق نمواً اقتصادیاً لا یستھان بھ ولكن لا نقول حقق نمواً
یستھان بھ بل نقول نمواً لا یذكر
یمكن كذلك للمترجم أن یتحقق من موقع الصفة في الجملة في اللغة الإنجلیزیة حیث -
his كما ترد بعد الاسم (a distinguished career) یمكن أن ترد الصفة قبل الاسم
ولكن بعض الصفات لا تقبل إلا موضعا واحدا career was very distinguished
فإذا كان المترجم في شك من أمره علیھ أن یعود إلى المراجع المناسبة لیحدد المكان
المناسب للصفة
وعلیھ یجب على المترجم أن یتحرى الدقة وأن یستقي المتواردات من مصادرھا
متخصصة (Glossaries) ویفضل أن یقوم المترجم ( خاصة الفوري) بإعداد مسارد
.للمتواردات ویطلع علیھا أثناء إعداده لاجتماع معین

العنایة بالمتواردات
یجب أن تكون العنایة بالمتواردات إحدى القواعد الأساسیة التي یستند علیھا نظام التعلیم اللغوي منذ مراحلھ
الأولي، فالتلمیذ في المدرسة یجب أن یتعلم ضرورة تحدید الكلمات ذات الصلة التي یجب أن یحیط بھا لیتقن
استعمال أي كلمة جدیدة وھنا نلاحظ أن كثیر من المعلمین یھملون ھذا المنھج فعندما یعلم الأستاذ التلمیذ كلمة
جدیدة یكتفي بشرح معناھا ولا یقدم للتلمیذ شرحاً لاستعمالات الكلمة وبالتالي المفردات التي تتوارد معھا مما
یجعل معرفة التلمیذ للكلمة محدودة في فھم معناھا مع عد قدرتھ على استعمالھا بشكل سلیم في جملة مفیدة تتفق
والتركیبة اللغویة الفصیحة. ویجب أن تستمر ھذه العنایة مع التلمیذ طوال حیاتھ العلمیة شأنھا شأن العنایة
بمشتقات الكلمة من أفعال وصفات وما إلى ذلك. ثم تكتسي ھذه العنایة طابعاً خاصاً للطالب الذي یبدي اھتماماً
بمجال الترجمة حیث لا یكتفي بمعرفة الكلمات التي تلزمھ لاستخدام مفردة جدیدة بل یسعى لمعرفة ما یقابل
المفردة الجدیدة في لغة أولغات عملھ الأخرى وكذلك یجب أن یحیط بأكبر عدد ممكن من المتواردات ذات الصلة
وتزید أھمیة ذلك في المفردات المستخدمة في النصوص المتخصصة كما سیرد لاحقاً .ویُسترعى الانتباه إلى أن
مترادفات المتواردات قد لا تصلح في كل الأحوال إذا أردنا استبدال بعضھا بالبعض الآخر خاصة إذا استعملت
المتواردة بأحد معانیھا المجازیة ولیست الحقیقیة كما ھوواضح من الأمثلة التالیة

أي یكلف كثیر (Cost an arm and a leg) -
أي یسجل زیارة قصیرة (To pay a call) -

ومع ذلك إذا حاولّنا (arm) تواردت مع (cost) فإذا نظرنا إلى المثال ( ١) وجدنا أن
(Limb, member, organ, wing, hand, بمرادفاتھا مثل (arm) أن نستبدل
وجدنا أن المعنى لا یستقیم elbow)
بمرادفة لھا مثل (pay) ولكن إذا حاولنا الاستعاضة عن (pay) تواردت مع (call) وفي المثال ( ٢) نجد أن
نجد الاختیارین غیر موفقین (Defray) أو (settle)
ولكن لا ینطبق ذلك على كل الحالات خاصة في الحالات التي تستعمل فیھا المتواردة في معناھا الحقیقي كما
ھوواضح من المثال التالي
To bear the burden
من بین burden وإذا رغبنا في اختیار متواردة أخرى مع كلمة burden تواردت مع كلمة bear حیث أن كلمة
(Shoulder the ھواختیار موفق shoulder لوجدنا ذلك ممكناً حیث أن اختیار كلمة bear مرادفات كلمة
burden)

ماھي مصادر المتواردات
:یمكن للمترجم الذي یبحث عن متواردات محددة أن یستقیھا من مصادر عدیدة أھمھا
القرآن الكریم
السنة النبویة
أمھات الكتب في الشعر والنثر
الكتب التقنیة المتخصصة
المجلات والدوریات المتخصصة
القوامیس المتخصصة

وھومجموعة النصوص التي یفحصھا الكمبیوتر ومن ثم یستخرج قائمة Corpus
حیث یظھر الكمبیوتر ما hair) :بأكثر المفردات التي تستخدم مع مفردة معینة مثل یلي
(Long, black, brown, cut, grey, blonde, short, red, fair, curly,
تتوارد مع مدى معین (hair ) أن المفردة Corpus ویوضح dry, white, thick).
Thick من الصفات التي تتصل باللون والطول والبنیة. كما یوضح لنا أن المفردة
(Black) تستخدم عادة مع صفة أخرى وھي

ونلاحظ أن استخدام المتواردات المستقاة من القرآن المجید والحدیث والشریف وأمھات الكتب في الشعر والنثر
تحیط النص المستخدم بطابع بلاغي أصیل قوي التأثیر وللنظر إلى الفرق بین ترجمتین صحیحتین لنص واحد
:یستخدم المترجم في إحداھا متواردات مستقاة من القرآن أوالسنة في المثال التالي
Now we can see that the war is over
یمكن أن نرى الآن أن الحرب قد وضعت أوزارھا
یمكن أن نرى الآن أن الحرب قد انتھت
He almost won the battle
كان قاب قوسین أوأدنى من كسب المعركة
كان قریباً جداً من كسب المعركة
وقد اھتم علماء اللغة العرب بھذا الجانب منذ زمن بعید فأفردوا لھ معاجم لغویة رتبت وصنفت على أساس المعني
ولیس اللفظ. ومن أشھر المعاجم التي وضعت
الألفاظ، لإبن السكّیت یعقوب بن إسحاق
المخصص لأبي الحسن علي بن اسماعیل المعروف بابن سیده
الألفاظ الكتابیة للھمزاني
ونجعة الرائد وشرعة الوارد في المترادف والمتوارد، للیازجي
أما كتاب الألفاظ فقد قدمتھ مكتبة لبنان ناشرون ، بتحقیق فخر الدین قباوة، على أنھ (أقدم معجم في المعاني)
وأورد محققھ أن ھذا الكتاب یمثل خطوة كبیرة في تاریخ (معاجم المعان)... بل أن علماء معاجم المعاني، الذین
خلفوا بن السكّیت، اتخذوا منھجھ قدوة، حتى ظھرت القمة في لإبن سیدة). ومیزة ھذه النسخة التي صدرت عن
مكتبة لبنان ناشرون، ھي التبویب الذي وقع في نھایة الكتاب فالكاتب بوّبھ على أساس المواضیع في نحو ١٤٦ باباً
منھا على سبیل المثال باب الحدة والغضب. ولكن النسخة المذكورة یسرت على الباحث بإفراد فھارس لكل من
الآیات والأحادیث والقوافي والأمثال والكتب المذكورة في نسخ الألفاظ ومسائل العربیة والأعلام والتراكیب
والمفردات. وھذا الباب الأخیر ییسر عملیة البحث عن مفردة بعینھا على أساس اللفظ لا المعنى حیث أن البعض
قد یجد أنھ من الأیسر أن یبحث عن مفردة في ھذا الفھرس
من فائدة كتابي الیازجي والھمزاني أنھما جمعا بین المتواردات والمترادفات والأضداد. فھما یتیحان للباحث
معرفة المتواردات مع ما یماثلھا من ألفاظ أخرى تشترك معھا في المعاني فنرى الھمذاني مثلاً یدرج تحت باب
العفوما یلي
نقول عفوت عن فلان، وصفحت عنھ وتغمدت ذنبھ، وتجاوزت عن ذنبھ، ومھّدتُ عذره وتجافیت عنھ وأغضیت
عنھ جفني. ویقال تغاضیت عنھ وأغضیت عنھ جفني، ویقال تغاضیت عنھ-أي تغافلت عنھ، وتغابیت عن ذنبھ،
وأقلتھ عثرتھ، وأنھضتھ من كبوتھ، وأشلَتُھُ من صرعتھ. ویقال شال الرجل إذا ارتفع، وشلُتُھُ أنا أي رفعتھ قال
الأخطل: وإذا جعلت أباك في میزانھم رجحوا وشال أبوك في المیزان
ویقال نعشتھ من سقطتھ، وأنھضتھ من ورطتھ، وسحبت على ما كان منھ ذیلي..... وأغضیت منھ على قذى وقیل

فكم أغضي الجفون على القذى، وأسحب ذیلي على الأذى، وأقول لعل وعسى). ثم یلي ذلك باب الجزاء فیورد
فیھ أضداد العفوومنھا الثأر والقصاص والمعاقبة واللوم والردع والزجر مع توضیح كل لفظة وما یتوارد معھا
من ألفاظ
قد أورد الیازجي باباً طویلاً في (العطش) و(ضده) وجاء فیھ بالألفاظ المصاحبة لكلمة (العطش) اخترت منھا ما
یلي
جھد بھ العطش، جدّ بھ العطش، بلغ منھ العطش، أخذه عطش فاحش، وأخذه سعار العطش، تأجج صدره عطشا
التھبت أحشاؤه من العطش، أذكى العطش صدره. ولا یكتفي الیازجي بھذه المتواردات بل یضیف إلیھا تعبیرات
كاملة مستخدمة في اللغة في سیاق العطش منھا ( ومن كلامھم أشد العطش حِرة على قِرة بالكسر فیھما إذا عطش
في یوم بارد، ... وتقول ھذا یوم شربة.. أي الحر یشرب فیھ الماء. ویثري الیازجي الاختیار أمام الباحث
(المترجم في ھذه الحالة) بتفصیل درجات العطش ( ویقال أخف مراتب العطش اللواح، ثم الظمأ، ثم الصدأ ، ثم
الغُلة، ثم الھُیام، ثم الأوام وھوأن یشتد العطش حتى یضج العطشان ، ثم الجواد وھوالقاتل


مدى التوارد
تقول لارسون أن "لكل كلمة مدى توارد خاص بھا أوقیود تحد استعمالاتھا بطریقة مفیدة حیث یختلف مدى
التوارد من كلمة لأخرى. وتذھب إلى القول بأنھ ما من كلمتین تشتركان في مدى واحد للتوارد. وتضرب لذلك
وتقول أن المرء قد یتوقع أنھا قد تلتقي في جمیع , (man), (horse), (dog), (chicken) مثلاً بالكلمات
ولكنھا تبین (eat), (drink) (walk) المتواردا ت ولكنھا تبین أن ثمة التقاء یقع بین متواردات ھذه الكلمات مثل
(man race) ولكن لا یقال dog race و horse race فمن المقبول أن یقال race أنھا لا تلتقي في كلمة مثل
وتسمى القائمة التي تتضمن كلمات أخرى یمكن أن تتوارد مع كلمة معینة (مدى (chicken) (race)
التوارد). ونلاحظ أن مسألة إتقان اختیار المتواردات ترتبط ارتباطاً وثیقا بكون المتحدث یستخدم لغتھ الأم أم
Stiff غیره وفي المثال الذي استخدمھ ماننج وسكوتز صورة واضحة لذلك وھوأن أھل اللغة یعلمون لماذا یقولون
ولیس broad daylight ولماذا یقال strong wind. أو strong breeze أو (stiff wind) ولیس breeze
(LTP Dictionary of Selected وكذلك یمكن أن نستأنس ھنا بالمثال الذي ورد في bright daylight
My grand mother is very dead حیث بین لنا القاموس أنھ لیس من المستساغ أن یقال Collocations)
The town is very dead at the weekendولكن یمكن القول


تصادم التوارد
أفردت م .لارسون لھذا المفھوم جزءً ھاما من كتابھا. والقاعدة ھنا أوردتھا م . لارسون"ما یمكن أن یكون تواردا
مقبولا في لغة ما، یمكن ألا تحتملھ لغة أخرى "فھنالك لغات أخرى تحتمل أن یقال فیھا "أكل الماء"، ومن اللغات
ما لا تقبل :قال العصفور
ولتوضیح ھذه الصورة وقد اخترت مثالاً یبین لنا بوضوح التعارض الذي یمكن أن یقع بین الكلمات المصاحبة
لمعنى ما في لغتین. فقد سمعت رجلاً، اللغة العربیة لیس لغتھ الأم، یقول لشخص ( أنھ رِخص) وھویعني أن
(وزنھ قد قل) ومرد ذلك قد یكون أن ھذا الشخص تشابھت علیھ بعض الكلمات العربیة المتعلقة بمعنى النقصان
والتدني والفقدان والانخفاض(انخفاض السعر) ولم یستطع أن یمیز بین ھذه الكلمات لیختار الكلمة المناسبة التي
تتوارد في العربیة مع الوزن لتعطي معنى نقص الوزن فوقع في الخطأ
ولعل في لغتھ توارد بین نقصان الوزن ورخصة الأسعار. وھذا لا یعني أن أھل اللغة لا یقعون في اختیار غیر
مناسب للمتواردات، لكن درجة الخطأ في الغالب لا تكون بھذه الفداحة بل قد لا یتعدى الأمر اختیار لفظ عامّي
بدلا من آخر فصیح أواختیار لفظ أقل بلاغة من آخر ..ولكن تصادم التوارد لا ینحصر في الاختلاف بین لغتین
بل یمتد كذلك لیشمل الاستعمال في لغة واحدة


تقیید التوارد
من الأمثلة التالیة یمكن أن نلاحظ ما أطلقت علیھ م . لارسون تقیید التوارد (وھوتعبیر أطلقتھ للإشارة إلى بعض
الكلمات التي یمكن أن تستخدم لكي تفید معنى معین (صفة مثلاً) مع شيء معین ولكن استخدامھا مع شيء آخر لا
یكون مستساغاً مثال
ولكن العكس غیر صحیح فلا یقال a thick rope, و a fat dog
a fat rope أو a thick dog
ومع ذلك یمكن أن یقال
a thin rope أو a thin dog
بالرغم من أن تعبیر
skinny dog may be more correct
قد یكون أكثر ملائمة
في العربیة ومتوارداتھا :نحیف ورقیق وضعیف ضعیف،ھزیل فنقول حبل رقیق thin ولننظر إلى معاني كلمة
ولا نقول حبل نحیف أوھزیل
وكذلك یمكن أن نستأنس بالمثال التالي من اللغة الفرنسیة: ففي اللغة العربیة نشبھ حسن المرأة بالقمر فنقول
(جمیلة مثل القمر) بینما لا یناسب ھذا التشبیھ المتحدث باللغة الفرنسیة الذي یكون من الأنسب أن نترجم العبارة لھ
بالعبارة التالیة

أي جمیلة مثل الشمس، إذ أن التعبیر العربي سیبدوغریبا لھ حیث أن elle est belle comme le soleil
.الجمال عنده مرتبط بالشمس لا القمر


المتواردات في النصوص المتخصصة
تمثل المتواردات في مجال تخصصي محدد أحد أكبر الصعوبات للمترجم الفوري والمترجم التحریري لذلك
یجدر بالمترجم الذي یعمل على ترجمة نصوص متخصصة أن یبحث عن المتواردات المستخدمة في المجال
المطلوب ومن ثم یقوم بالبحث عن المقابل لھا في لغة النقل حیث أن ترجمتھا مباشرة دون العودة إلى المراجع
المناسبة قد تعرض المترجم لبعض الصعوبات بل والمآزق المتمثلة إما في عدم الإحاطة بالمعنى المقصود
أوالسقوط في الترجمة الحرفیة. وكذلك یمكن للمترجم من خلال عملیة الإعداد أن یثرى حصیلتھ من المفردات
المستخدمة مع لفظة معینة فلمترجم الذي یحتاج إلى ترجمة نص طبي تكررت فیھ عبارة (أصیب بالمرض) یمكنھ
أن یجد المتواردات المتعددة التالیة التي تتیح لھ عدم تكرار تعبیر واحد وھو، كما ھومعلوم، أمر غیر محبذ في
: (To contract),( develop), (pick up , catch a disease) لغة كالإنجلیزیة
في الإنجلیزیة لیعرف عددا كبیرا من متوارداتھا فیجد labor ویمكن كلك للمترجم أن یأخذ كلمة مثل
Dry labor ( in which the amniotic fluid escapes before the onset of uterine
(mimetic labor), induced طلق كاذب , false labor وضوع معوق contractions), delayed labor
بقاء الجنین میتاً في الرحم أكثر من ), missed labor الشفط ) instrumental labor ( الوجع الصناعي labor
Retention of the dead fetus in the uterus beyond the period of normal فترة الحمل لفترة
Gestation, post mature (postponed labor) labor occurring two weeks or more after the
Spontaneous labor (no artificial حمل مجاوز التمام expected date date of confinement
وضوع طبیعي(( Aid required)
:ولننظر لأمثلة أخرى من مجال القانون
مذكرة حضور أوطلب استدعاء : عندما یبدأ المترجم في ترجمة نص قانوني ویواجھ أحد ھذین التعبیرین یقول
ولكن لا بد قبل الاطمئنان إلى أنھ سیتقن ترجمة ھذا التعبیر أن یطمئن (summons) المقابل في الإنجلیزیة ھو
إلى المفردات الأخرى التي قد تلزمھ لیضع ھذه المفردة الإنجلیزیة في قالب لغوي متخصص فھل یعرف ھذا
وأنھ یحتاج إلى معرفة الحرف الذي (summons) مع كلمة (To serve) المترجم أنھ بحاجة إلى معرفة الفعل
They have served ویمكن أن نرى ذلك واضحاً في الجملة الإنجلیزیة التالیة on یتلازم مع ھذه المفردة وھو
وإذا واصل المترجم بحثھ عن بقیة المتواردات a summons on her to appear in court next week..
فإنھ یجد كلمات عدیدة على النحوالتالي summons الخاصة بھذه المفردة
بمعنى الأمر بالتوجھ إلى مكان ما(Summons) متواردات
:( Peremptory), (urgent),( royal) صفات
:Verb+summons : (send (out)), (await), (expect), (receive), أفعال
(Answer), (obey), (respond to), (ignore)
بمعنى أمر استدعاء للمحكمة(Summons) متواردات
(Court), (private) (witness) صفات
: ((Issue), (take out), (deliver), (present (somebody with) أفعال
: ((Against (someone)), (for (committing something) حروف
International best practice ونلاحظ أن بعض المتواردات تتضمن عنصر"المعنى الإضافي" فمثلاً تعبیر
یشیر في العادة إلى الكفاءة الإداریة ولا یرجح في العادة استعمالھ لوصف طریقة طبخ بالرغم من أن ھذا المعنى
.یتطابق مع المعنى الحرفي للتعبیر


بقلم الدكتور هشام الخوجلي

‏هناك 3 تعليقات:

  1. I think I come to the right place, because for a long time do not see such a good thing the!
    jordan shoes

    ردحذف
  2. excellent article

    ردحذف

أضف تعليقك